شركات رائدة

“مرسيدس” تستعد لإنشاء مصنع للسيارات الكهربائية في مصر

قال ماركوس شيفر عضو مجلس إدارة فرع الانتاج والإمداد بشركة مرسيدس بنز” للسيارات: “إننا على ثقة بقدرتنا من خلال المصنع الجديد المخطط إقامته في مصر على توسيع وضعنا في السوق، فضلا عن توسيع قاعدة إنتاجنا، مع المبادرة التي نقوم بتنفيذها لتصنيع السيارات الكهربائية، إلى جانب ما لدينا من خبرة فيما يتعلق بالمفاهيم الحديثة في تصميم السيارات، فإننا على استعداد لدعم ومساندة المسئولين في مصر في الجوانب والمجالات المتعلقة بهذه المشروع”.
وأوضح البيان الصحفي لشركة مرسيدس أنه لكي تتم الاستجابة بشكل متكامل للإمكانات المُحتملة للسوق والمبيعات، تتم مراقبة أوضاع الأطر في جميع الأسواق والمناطق بشكل مستمر، بحيث يتم تطوير استراتيجية التسويق وفقا لهذه المتغيرات.
ومن المقرر أن يقوم شريك تجاري محلي إقامة مصنع تجميع سيارات الركوب، كما يجرى مناقشة المشاركة المحلية المزمعة بالتعاون الوثيق مع الحكومة المصرية، كما تم التأكيد عليها خلال المناقشات الناجحة التي جرت مؤخرا بين ماركوس شيفر عضو مجلس إدارة ورئيس قطاع الإنتاج بشركة مرسيدس بنز الألمانية، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مؤخرا بالقاهرة، وأيضا خلال المناقشات التي أجراها رئيس مجلس الوزراء المهندس مصطفى مدبولي مؤخرا في برلين.
والتقى الرئيس عبد الفتاح السيسى نهاية الشهر الماضى عضو مجلس إدارة الشركة، ورئيس قطاع الإنتاج بشركة مرسيدس بنز الإلمانية، بحضور وزير التجارة والصناعة المهندس عمرو نصار، وأشارت جميع الدلائل بعد هذا اللقاء إلى عودة الشركة بعد اللقاء الذى جمعهم مع الرئيس.
وكانت الشركة قد أعلنت فى مارس 2015 توقف استثماراتها الخاصة بتجميع السيارات فى مصر.
هذا وألتقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الجمعة الماضية، بماركوس شيفر، رئيس قطاع الإنتاج فى شركة “مرسيدس بينز”، وذلك بحضور السفير المصري بألمانيا، الدكتور بدر عبد العاطي.
وخلال اللقاء أعرب شيفر، عن امتنانه لتفضل الرئيس عبد الفتاح السيسي، بلقائه خلال زيارته الأخيرة إلى مصر، مشيدًا بما استمع إليه خلال لقائه بالرئيس من رؤية ثاقبة حول الأوضاع الاقتصادية في مصر، وحرص الرئيس على تذليل العقبات التي قد تواجه الاستثمارات في مصر، مؤكدا أن شركة مرسيدس تتطلع لاستئناف العمل في مصر قريبًا، وتدرس إنتاج موديلات إضافية في مصر.
من جانبه رحب رئيس الوزراء، باستثمارات الشركة في مصر، مؤكدًا أن الرئيس السيسي، يولي اهتمامًا كبيرًا باستقطاب الشركات الكبرى للعمل في مصر، للاستفادة من الفرص الاستثمارية الواعدة، وزيادة فرص العمل، مضيفا أن الحكومة حريصة على تقديم كل الحوافز الممكنة للاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر، هذا بالإضافة إلى أن الاستثمار في مصر يوفر ميزة التصدير إلى مناطق جغرافية متعددة من العالم، للاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة التي تربط مصر بالعديد من الدول والأقاليم الجغرافية.
وأعرب رئيس الوزراء عن تطلع الحكومة للتعاون مع شركة مرسيدس، لإنتاج السيارات الكهربائية وذاتية القيادة في مصر، وخاصة في ضوء الفرص القوية التي تعزز من جدوى المشروع بما فيها إنشاء 14 مدينة جديدة في مصر، منها عدد كبير من المدن الذكية ومدن الجيل الرابع، واقترح رئيس الوزراء قيام الشركة بإيفاد وفد إلى مصر لمناقشة التفاصيل الفنية والتعرف على الفرص المتاحة.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق