فيديو

ما هي تقنية HDR ؟

تقنية عربية – يتوفّر في معظم تطبيقات الكاميرا الخاصة بالهواتف الذكية ميزة باسم HDR ضمن خيارات التصوير الأخرى التي يمكن أن تجدها في إعدادات التطبيق. فما هو HDR من الناحية التقنية؟ وما أهميته؟ وكيف يمكن استخدامه؟

إن الاستخدام الصحيح لتقنية HDR في التصوير قد يُضفي بعدًا جديدًا من الجمالية والجاذبية في صورك. إن كنت تريد معرفة المزيد عن هذه التقنية تابع معنا.

ما هو الـ HDR؟

إن HDR هي اختصار لتقنية التصوير بالمدى الديناميكي العالي High Dynamic Range. المدى الديناميكي هو الفارق ما بين النقطتين الأعلى والأقل سطوعًا في الصورة. غالبًا فإنه وفي أي مشهد تلتقطه، لا تتساوى نسبة السطوع بين أجزاء الصورة المختلفة، حيث يختلف السطوع بحسب مكان تواجد الضوء وقوته ومكان تواجد الظلال وصولًا إلى مساحات قد ينعدم فيها الضوء تقريبًا.

إن العين البشرية قادرة على تمييز طيف واسع من تباين السطوع لا تستطيع عدسات الكاميرات مجاراته، وهو ما تحاول تقنية HDR تعويضه عبر الحصول على أكبر قدر ممكن من المعلومات حول المدى الديناميكي وإظهارها في الصورة.

كيف تعمل تقنية HDR؟

قبل عصر الهواتف الذكية، كان يتطلب الحصول على الصور بتقنية HDR التقاط عدة صور لنفس المشهد مع تغيير نسبة التعرّض للضوء في كل لقطة من هذه اللقطات، بمعنى التقاط بنسبة تعرّض عالية، وأخرى بنسبة تعرّض متوسطة، وأخرى بنسبة تعرّض ضعيفة بحيث تظهر الصورة شبه معتمة. عادةً ما يتم التقاط ثلاث صور بنسب تعرّض مختلفة للضوء لكن يمكن التقاط مجموعة أكبر من الصور بنسب تعرّض متعددة. يقوم المصوّر بعد ذلك بدمج هذه الصور في صورة واحدة من خلال برامج خاصة على جهاز الكمبيوتر بشكل يتيح إظهار نسب التعرّض المختلفة للضوء في صورة واحدة، فتنتج صورة نهائية تكون فيها الألوان أكثر ديناميكية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق